قصة مؤثرة - والد خليجي ينقذ ابنه الذي يعيش من دون كليتين
-
لها - ذكرت صحيفة "الأيام البحرينية" تفاصيل قضية انسانية مؤثرة، تبرع فيها والد بكليته الى ابنه، في عملية جراحية ناجحة تمت في فرنسا. 
 
 
وأوضحت أن صادق شعبان تبرع بكليته اليسرى إلى ابنه جواد، واهباً اياه حياة جديدة خالية من الاوجاع والألآم، بعد معاناة طويلة مع المرض ومضاعفاته.
 
وقال عّم الطفل المتواجد حالياً في باريس لـ"الأيام": "الحمدلله تمت عملية زرع الكلى لطفلنا جواد في مستشفى روبرت ديبري في العاصمة الفرنسية باريس، واستغرقت العملية 8 ساعات، والمعلومات الأولية تشير إلى نجاح العملية»، لافتاً إلى أن «جواد» سيبقى في قسم الإنعاش لعدة أيام حتى يتم الاطمئنان عليه".
 
ويعاني الطفل جواد من متلازمة النفرو الكلوية، إذ تم استئصال كليتيه عندما كان عمره 7 أشهر، ومنذ ذلك الحين يتم غسل دمه لمدة 12 ساعة يومياً، وهي أول حالة من نوعها في البحرين لطفل يعيش من دون كليتين.