العثورُ على العارضة الأسترالية أناليز براكنزيك متوفاةً داخل شقتها!
فوشيا -

عثرت الشرطةُ على عارضة الأزياء الأسترالية أناليز براكنزيك متوفاةً داخل شقتها، وذلك بعد أن توقّفت عن الردود على رسائل أصدقائها.

واستدعى أصدقاؤها الشرطة بعد توقفها عن الردّ على رسائلهم واتصالاتهم منذ يوم الخميس الماضي.

كانت أناليز قد قامت بنشر العديد من الرسائل الغامضة والمُريبة عبر حسابها الشخصي على "إنستغرام" من بينها "يبدو أن كل شيء يسير بالمقلوب هذه الفترة".

كما علّقت أيضًا وكتبت "تحديات الحياة عميقة ومظلمة وصعبة ومخيفة في الآونة الأخيرة"، وأوضحت أن 2018 كانت سنة مليئة بالتحديات، وأنها تتطلّع لبداية جديدة في 2019 لذلك قامت بشراء منزل جديد.

ووجّهت أناليز الشكر للأشخاص الذين تحمّلوها خلال الفترة الماضية والتي كانت فترة مضطربة كثيرًا على حدّ وصفها.

من جهه أخرى، تحدّثت عن تجربتها عندما كانت ممثلة لجمعية خيرية للوقاية من الانتحار، قائلةً: "لكل من ساعدني شكراً لكم جميعًا من أعماق قلبي".

وأكّدت الشرطة الأسترالية أن موت أناليز لا يُعامل كحادثة مشبوهة أو مريبة، بل حادثة عادية، نظرًا لعدم وجود أيّة أدلة –حتى الآن- تُشير إلى عكس ذلك.



إقرأ المزيد