10 آذار سيكون مفصلياً.. هذا جديد التحقيقات بقضية القتيل بمنزل نانسي عجرم
-

الفنانة نانسي عجرم لم تعد تلتفت إلى الخلف، والواضح أنها لن ترد على الانتقادات التي طالت أغنيتها الجديدة "قلبي يا قلبي" واتهام أحد الملحّنين العراقيين لها ويُدعى روني داوود بأنها سرقت اللحن.

 

تخبّط واضح

وفيما بدا الملحّن في حالة من التخبّط بسبب بعض المزاعم التي عاد وقال إنها مجرد تشابه، خصوصاً وأن الأغنية تختلف بالموسيقى التكنو التي أُدخلت عليها وجعلت توزيعها الموسيقي مختلفاً تماماً عن كل ما حاول الملحّن الإيحاء به، وهذا ما يطرح التساؤل حول كيفيّة الاتهام بالسرقة وإلى أي مدى يسمح الفنان لنفسه بالقول إن زميلاً له سرق منه لحناً أو كلمات أغنية.

 

 

تخطّي الأزمة

من الواضح أن نانسي عجرم تسارع إلى الترفّع عن ذلك والسعي وراء نجاح آخر خصوصاً بعد الأزمة التي مرّت بها قبل شهر، والواضح أن عجرم تحاول مع مدير أعمالها جيجي لامارا تخطّي الأزمة بشيء من التفاؤل والمحبة وعدم ذكر أو التطرّق إلى ما حصل.

 

جديد التحقيقات

أما فيما يتعلق بالتحقيقات، فقد علمت "نواعم" أن القضاء اللبناني استمع إلى عدد من العاملين في عيادة الدكتور فادي الهاشم، ومنهم السكرتيرة الخاصة بالرد على حجز المواعيد، وأن يوم 10 آذار المقبل سيكون يوم الفصل في القضية فيما يتعلّق بالدكتور الهاشم.

 

تطوّر جديد

وقالت تفاصيل خاصة إن محامي الهاشم غابي جرمانوس مرتاح جداً لمسار القضية، خصوصاً أن المعلومات المتداولة تحدثت عن انسحاب محامي عائلة القتيل محمد الموسى وهو الأستاذ أشرف الموسوي الذي انسحب من ملف القضية لأسباب لا تزال غامضة.

 

تعاون جديد

تزامناً، نشر الموزّع أحمد إبراهيم زوج الفنانة أنغام، صورة تجمعه بنانسي عجرم من داخل ستديوهات التسجيل في لبنان، ليعلن عن تعاونه الجديد مع نانسي بعد سلسلة من الأغنيات الناجحة على مدار السنوات الماضية، ومن المقرّر أن يشهد ألبوم نانسي الجديد أكثر من أغنية من توزيع أحمد إبراهيم الذي أنهى توزيع أكثر من أغنية في الألبوم.

 

 

في انتظار أغاني جديدة لنانسي عجرم والكلمة الفيصل في ملف زوجها، تحيي نانسي عجرم هذه الفترة حفلين، الأول في الرياض والثاني في القاهرة.

 

 

 

المصدر: نواعم