بريطانيا تريد أن يصاب 60% من مواطنيها بـ"كورونا".. إليكم التفاصيل
-

فيما كل دول العالم تحاول حماية مواطنيها من فيروس كورونا، بريطانيا تريد العكس. تعتمد الاستراتيجية البريطانية على تكوين "مناعة جماعية" بين السكان في حال تفشى الفيروس ببطء. وقال المستشار العلمي للحكومة باتريك فالانس إن مثل هذه العملية قد تنجح إذا أصيب 60% من السكان بالمرض. بمعنى آخر، تعتقد الحكومة البريطانية أن فيروس كورونا باقٍ، لذا، ستسمح لحوالى 40 مليون مواطن بأن يصابوا بالعدوى على أمل بناء مقاومة طويلة الأجل على مستوى المجتمع ضد المرض.

 


الغريب في هذه المقاربة أن حكومة بوريس جونسون تعتقد أن بوسعها تحديد هؤلاء الـ40 مليون إنسان، إذ هي تريد فقط أن يصاب بالمرض الأشخاص الأكثر عرضة للحالة المتوسطة من المرض، فيما تريد لمعدل الوفيات أن يبقى عند أدنى مستوى ممكن.
بررت الحكومة مقاربتها غير المشددة لمواجهة المرض بتأكيد أن اتخاذ تدابير حاسمة في وقت مبكر قد يقلل من قدرة السكان على تقبّلها عند بلوغ الأزمة ذروتها. وأوضح رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون أنه يعتمد على العلم في مقاربته هذه. لكن في رسالة نشرت في صحيفة "تايمز"، طلب عدد من الخبراء، بينهم رئيس تحرير مجلة "ذي لانسيت" الطبية المشهورة، من الحكومة أن تنشر «"بشكل طارئ الدلائل العلمية والمعطيات والنماذج" التي تستند إليها. لقراءة المقال كاملاً إضغط هنا.